حركة شباب 20فبراير

الاخبار الصور
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  يعلن المجلس المحلي للنهج الديمقراطي بامزورن للراي العام عن ادانته الشديدة لمختلف أشكال الحصار والقمع المفروضة على الحركات الاحتجاجية بالمنطقة التي تكشف عن عجز النظام عن الاستجابة للحد الادنى للمطالب الشعبية.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
yahayamin

avatar

المساهمات : 192
تاريخ التسجيل : 16/01/2012
العمر : 47
الموقع : لزاري

مُساهمةموضوع: يعلن المجلس المحلي للنهج الديمقراطي بامزورن للراي العام عن ادانته الشديدة لمختلف أشكال الحصار والقمع المفروضة على الحركات الاحتجاجية بالمنطقة التي تكشف عن عجز النظام عن الاستجابة للحد الادنى للمطالب الشعبية.   الإثنين يوليو 02, 2012 2:16 pm


النهج الديمقراطي
فرع إمزورن

بيــــــــــــان

عقد المجلس المحلي للنهج الديمقراطي دورته العادية يوم 27 يونيو 2012 والتي سماها بدورة "التضامن مع الرفيق شاكر اليحياوي وباقي المعتقلين" تقديرا منه على النضال البطولي الذي خاضه المعتقلين ،وتعبيرا عن تضامنه اللامشروط معهم، وبعد وقوفه على أهم المستجدات على المستوى المحلي أصدر البيان التالي:
سجل المجلس المحلي المزيد من تدهور الوضع وتفاقم مظاهر الاستبداد المتمثلة في استمرار طوق الحصار وقمع الحريات العامة، خاصة حرية التعبير والحق في التظاهر السلمي المضمونة بموجب المواثيق الدولية لحقوق الانسان،وكذا تواتر حلقات الاعتقال التعسفي والتعذيب وتنصيب محاكمات واستهداف مناضلي النهج الديمقراطي المنخرطين في جبهات النضال الديمقراطي الجماهيري بالمنطقة، في مقدمتهم الرفيق شاكر اليحياوي الذي نرفض أن يكون متابعا ومتهما في ملف ينم عن نزعة انتقامية فجة وبمحاكمة صورية مفبركة مع سبق الإسرار والترصد من طرف جهات سياسية وامنية لها مصلحة في الحد من عزيمته وديناميته النضالية، كما لا يمكن فصل القمع والاعتقالات والمحاكمات التي تعرفها المنطقة منذ احداث 11 مارس عن الصراع الدائر بين الكتلة الطبقية السائدة من جهة والطبقات الشعبية وعموم الكادحين من جهة ثانية، وعليه فإن أي محاولة للقفز عن هذه الحقيقة تشكل تعسفا على الواقع وتجانب الصواب.
إن النظام المخزني وحكومته – الاسلامية- مصمم على الاستمرار في نهج المنطق الفاشل لإحلاله المقاربة القمعية لمعالجة القضايا ذات الطابع الاجتماعي والاقتصادي بديلا عن الاستجابة للمطالب العادلة والمشروعة للحركات الاحتجاجية.
تلميع واجهة المدينة وتزينها للزوار على حساب تنميتها الحقيقية دون اكتراث المجلس البلدي للمشاكل الاجتماعية والاقتصادية الفعلية لإعطاء انطباع مخالف للواقع في محاولة منه ذر الرماد في العيون ولتغطية عجزه في تدبير الشأن العام.
ولابد من التنبيه إلى أن منهجية الدولة ومعها المجالس المنتخبة في التعاطي مع المشاكل الاقتصادية والاجتماعية أصبحت أكثر مكرا وخداعا فالنظام المخزني يحاول دائما التظاهر بالواقعية و التباكي على الاوضاع المزرية لأغلبية الجماهير الشعبية بخلق مبادرات تلعب دور المسكنات وخلق انتظارات (مبادرة التنمية البشرية ((ANDH – نظام المساعدة الطبية (RAMED) تاهيل القطاع غير المنظم...) ضمن استراتيجية تطبل وتسهب في الكلام عن التنمية ومحاربة الفقر والهشاشة والتهميش، و سعيا منه لتوهيم الشعب و كسب قدرة اكبر على التنويم يعمل على استقطاب بعض من النخب وجمعيات المجتمع المدني والمواقع الالكترونية للإمعان في تصريف وتمرير سياساته التدميرية اللاشعبية واللاديمقراطية المسؤولة عن التفقير والتهميش.

بناءا على ما سبق يعلن المجلس المحلي للنهج الديمقراطي بامزورن للراي العام ما يلي:

- يجدد تضامنه المبدئي واللامشروط مع الرفيق المناضل شاكر اليحياوي وباقي المعتقلين ومطالبته بإطلاق سراحهم ، مع رفضه استخدام القضاء كجهاز لتصفية الحسابات مع المناضلين.
- يؤكد ادانته الشديدة لمختلف أشكال الحصار والقمع المفروضة على الحركات الاحتجاجية بالمنطقة التي تكشف عن عجز النظام عن الاستجابة للحد الادنى للمطالب الشعبية.
- يجدد دعمه المطلق لمطالب الحركات الاحتجاجية وانخراطه التام في مختلف الاشكال النضالية التي تدعو اليها من اجل الدفاع عن حقوقها العادلة والمشروعة .
- يندد بتفشي البطالة وتصاعد وتيرة غلاء المعيشة بفضل الزيادة في المحروقات والارتفاع المهول لفاتورات الماء والكهرباء ،مما ينعكس سلبا على القدرة الشرائية للجماهير الشعبية.
- يدعو كافة الاطارات التقدمية والديمقراطية للتصدي لهذه الهجمة القمعية التي تستهدف تابيد الاستبداد والاستغلال ، وان الرد الحازم يقتضي تشكيل جبهة نضالية موحدة لمواجهة المخططات الطبقية للنظام القائم وفرض حق الشعب المغربي في تقرير مصيره السياسي والاقتصادي والاجتماعي والثقافي .

عن المجلس المحلي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو https://www.facebook.com/yahya20FEV
 
يعلن المجلس المحلي للنهج الديمقراطي بامزورن للراي العام عن ادانته الشديدة لمختلف أشكال الحصار والقمع المفروضة على الحركات الاحتجاجية بالمنطقة التي تكشف عن عجز النظام عن الاستجابة للحد الادنى للمطالب الشعبية.
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
حركة شباب 20فبراير :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: